السنة النبوية الطاهرة سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم ،وسيرة اصحابه الكرام والتابعين

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 01-17-2021, 03:39 PM
غيـم غير متواجد حالياً
Saudi Arabia     Female
لوني المفضل Black
 رقم العضوية : 1596
 تاريخ التسجيل : Nov 2020
 فترة الأقامة : 151 يوم
 أخر زيارة : 04-12-2021 (12:35 AM)
 المشاركات : 1,440 [ + ]
 التقييم : 3484
 معدل التقييم : غيـم has a reputation beyond reputeغيـم has a reputation beyond reputeغيـم has a reputation beyond reputeغيـم has a reputation beyond reputeغيـم has a reputation beyond reputeغيـم has a reputation beyond reputeغيـم has a reputation beyond reputeغيـم has a reputation beyond reputeغيـم has a reputation beyond reputeغيـم has a reputation beyond reputeغيـم has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي المحرومون من نظر الله



• قال النبي صلى الله عليه وسلم: (ثَلاثَةٌ لا يُكَلِّمُهُمُ اللَّهُ يَومَ القِيامَةِ ولا يُزَكِّيهِمْ، قالَ أبو مُعاوِيَةَ: ولا يَنْظُرُ إليهِم، ولَهُمْ عَذابٌ ألِيمٌ: شيخٌ زانٍ، ومَلِكٌ كَذّابٌ، وعائِلٌ مُسْتَكْبِرٌ). صحيح مسلم، "شيخ زانٍ"؛ أي: شابت لحيته ورأسه ويتعرض لمحارم الناس، ما أنذره الشيب ولا زجره الكبر ولا منعه عقله ومعرفته بربه، والزنا شنيع ومحرم لكنه من الكبير أشنع.

كذلك في الحديث حرمة الكذب لكنه من الملك وذي السلطان أشنع؛ لأن السلطان ليس لديه ما يضطره إلى الكذب.

كذلك في الحديث حرمة الكِبْر ولكنه من العائل الفقير اشنع، فقير ومعدم ومكابر ويتعب نفسه كي يجاري الناس ويسايرهم في كل شيء.

• في "الصحيحين" من حديث أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ثَلَاثَةٌ لا يُكَلِّمُهُمُ اللَّهُ يَومَ القِيَامَةِ، وَلَا يَنْظُرُ إِلَيْهِمْ: رَجُلٌ حَلَفَ علَى سِلْعَةٍ لقَدْ أَعْطَى بهَا أَكْثَرَ ممَّا أَعْطَى، وَهو كَاذِبٌ، وَرَجُلٌ حَلَفَ علَى يَمِينٍ كَاذِبَةٍ بَعْدَ العَصْرِ؛ لِيَقْتَطِعَ بهَا مَالَ رَجُلٍ مُسْلِمٍ، وَرَجُلٌ مَنَعَ فَضْلَ مَاءٍ، فيَقولُ اللَّهُ: اليومَ أَمْنَعُكَ فَضْلِي كما مَنَعْتَ فَضْلَ ما لَمْ تَعْمَلْ يَدَاكَ.).

فكم نسمع في أسواقنا في أسواق الغنم ومعارض السيارات ومكاتب العقارات من الأيمان الكاذبة أنه قد أعطي كذا وأعطي كذا وهو كاذب، وكم سمعنا من الناس حلفوا على الكذب واقتطعوا بها حقوق المسلمين ومزارعهم وسواقيهم وأراضيهم.

• وفي صحيح مسلم عن أبي ذر رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (ثَلاثَةٌ لا يُكَلِّمُهُمُ اللَّهُ يَومَ القِيامَةِ، ولا يَنْظُرُ إليهِم ولا يُزَكِّيهِمْ ولَهُمْ عَذابٌ ألِيمٌ قالَ: فَقَرَأَها رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ ثَلاثَ مِرار، قالَ أبو ذَرٍّ: خابُوا وخَسِرُوا، مَن هُمْ يا رَسولَ اللهِ؟ قالَ: المُسْبِلُ، والْمَنَّانُ، والْمُنَفِّقُ سِلْعَتَهُ بالحَلِفِ الكاذِبِ).

"المنان": الذي يعطي وعند الاختلاف معه يمن يقول قد أعطيتُ وفعلت وانفقت، و"المنفق سلعته بالحلف الكاذب": يحلف على كل شيء يبيعه لينفق سلعته وهو كاذب، و"المسبل إزاره": هو الذي يطول ثوبه أو سرواله أو بشته أو إحرامه إلى اسفل الكعبين، تهاون وتساهل وغفلة عند المسبلين إن الله لا ينظر إليهم يوم القيامة ولا يكلمهم ولا يزكيهم، وقال صلى الله عليه وسلم: (ما أَسْفَلَ مِنَ الكَعْبَيْنِ مِنَ الإزَارِ فَفِي النَّارِ). صحيح البخاري.

ولا فائدة من وراء الاسبال ولا مصلحة ولا منفعة ولا زينة حتى لو كانت تلك كلها في الإسبال فإنه محرم أربع عقوبات كل واحدة أشد من الأخرى... لا يكلمهم الله يوم القيامة، ولا ينظر إليهم، ولا يزكيهم، ولهم عذاب اليم.

هذا لمن أسبل فقط فكيف بمن أسبل خيلاء يتخايل نفسه ومعجب بها وهو يجرجر ثوبه أو بشته على الأرض فإن العقوبة أشد وأعظم قال صلى الله عليه وسلم: (مَن جَرَّ ثَوْبَهُ خُيَلَاءَ لَمْ يَنْظُرِ اللَّهُ إِلَيْهِ يَومَ القِيَامَةِ... الحديث) صحيح البخاري.

فنعوذ بالله من الخذلان، أعمال يحتقرها البعض منا، لا يلقون لها بالًا، لا يظنونها حرامًا تساهلًا أو جهلًا أو عنادًا، وفيها من الخطورة ما سمعتم قال حذيفة رضي الله عنه: (كانَ النَّاسُ يَسْأَلُونَ رَسولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ عَنِ الخَيْرِ، وَكُنْتُ أَسْأَلُهُ عَنِ الشَّرِّ مَخَافَةَ أَنْ يُدْرِكَنِي... الحديث) صحيح البخاري ومسلم.


• قال صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح: (ثلاثٌ لا يدخُلونَ الجنَّةَ، ولا ينظرُ اللَّهُ إليهم يومَ القيامةِ: العاقُّ والدَيهِ، والمرأةُ المترجِّلةُ المتشبِّهةُ بالرِّجالِ، والدَّيُّوثُ). [جلباب المرأة للألباني إسناده صحيح أخرجه مطولًا النسائي، وأحمد واللفظ له].

هؤلاء الثلاثة الأصناف محرومون من نظر الله يوم القيامة، العاق لوالديه وما أكثر العقوق والعاقين، عاقين لآبائهم وأمهاتهم، ومفضلين وبارين زوجاتهم واصدقائهم، موازين مقلوبة.

كم من أب وأمٍ يعيشون لوحدهم وابناؤهم وبناتهم يملؤون الأرض غدوًا أو رواحًا، كم من أبٍ وأمٍ في صدورهم حاجات وحاجات ومن حيائهم لا يبثونها، والبار الصادق هو الذي يفتش عنها وينقب عنها حتى يستخرجها ويلبيها ويحققها.

يا من يدعي البر لا تنتظر حتى يسألك الوالدان، لا تنتظر حتى يكررون ويتصلون وترتفع أصواتهم ويأمرون بل عليك أن تبادر وتسأل قبل الأوامر والزواجر.

أما المرأة المترجلة المتشبهة بالرجال فهي التي لا حياء فيها، تزاحم الرجال بقصة شعرها وبلباسها وبصفة مشيتها وحديثها.

أما الديوث فهو الذي يقر الخبث في أهله يراهم على الخبث أو يعلمهم عليه ثم لا يحرك ساكنًا ولا تثور غيرته، فهذا متوعد بعذاب الله عز وجل وإعراضه عنه يوم القيامة.

• ومن المحرومين من نظر الله تعالى سارق صلاته، فهو أسوأ الناس سرقة الذي يسرق من صلاته، قال صلى الله عليه وسلم: (لا ينظرُ اللهُ إلى صلاةِ عبدٍ لا يُقِيمُ فيها صُلْبَه بين ركوعِها و سُجودِها) [صحيح الترغيب للألباني حسن صحيح].

فإذا ركع يرفع ظهره قليلًا ثم يسجد مستعجل غير مطمئن، فتلك صلاة ناقصة مسروقة على صاحبها أن يعيدها فإن الله لم ينظر إليها.

فلنتق الله يا عباد الله ونراجع أنفسنا ونراجع أعمالنا ونعرضها على كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم فما وافقها أثبتناه وما خالفها تركناه، حتى لا نعرض أنفسنا لعقوبة الله.

﴿ رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ ﴾ [آل عمران: 8]، ﴿ رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا ﴾ [الكهف: 10].


اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد

دمتم بطاعة الله



 توقيع : غيـم

وما كانت الخيبة الا عشما يا سيدي ، حسبنا اننا لا نهون وهنا

رد مع اقتباس
قديم 04-02-2021, 12:38 PM   #2


الصورة الرمزية امي فضيلة
امي فضيلة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1171
 تاريخ التسجيل :  Aug 2018
 أخر زيارة : 04-07-2021 (03:59 PM)
 المشاركات : 57,447 [ + ]
 التقييم :  327950
 SMS ~
لوني المفضل : أ‌أ‡أ‘أ›

اوسمتي

افتراضي





حياك الله




جزاك الله خيرا على ما طرحته لنا




أسأل الله لكم راحة تملأ أنفسكم ورضى يغمر قلوبكم






وعملاً يرضي ربكم وسعادة تعلوا وجوهكم






ونصراً يقهر عدوكم وذكراً يشغل وقتكم






وعفواً يغسل ذنوبكم و فرجاً يمحوا همومكم






ودمتم على طاعة الرحمن







وعلى طريق الخير نلتقي دوما



 
 توقيع : امي فضيلة







كل الشكر لابنتي الغالية انثى مختلفة على التوقيع والرمزية



رد مع اقتباس
إضافة رد

جديد منتدى السنة النبوية الطاهرة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

مركز تحميل Top4toP


الامتدادات المسموحة: PMB | JPG | JPEG | GIF | PNG | ZIP

الساعة الآن 10:19 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
new notificatio by 9adq_ala7sas