#1  
قديم 04-01-2020, 01:03 PM
شــ ッ ــوق الاماني غير متواجد حالياً
    Female
SMS ~ [ + ]


بكره تصير احلامنا تشبه الّشمس،
ونصحى على جّو الفرح و الأماني

اوسمتي
وسام فعالية أجمل لقطة رمضانية 2019 أجمل تصميم رمضاني 2019 وسام أوفياء جمانة وسام اكتشف الصورة 
لوني المفضل Black
 رقم العضوية : 77
 تاريخ التسجيل : Nov 2015
 فترة الأقامة : 1784 يوم
 أخر زيارة : 09-19-2020 (02:23 PM)
 الإقامة : شــ ッ ــوق
 المشاركات : 203,049 [ + ]
 التقييم : 468006
 معدل التقييم : شــ ッ ــوق الاماني has a reputation beyond reputeشــ ッ ــوق الاماني has a reputation beyond reputeشــ ッ ــوق الاماني has a reputation beyond reputeشــ ッ ــوق الاماني has a reputation beyond reputeشــ ッ ــوق الاماني has a reputation beyond reputeشــ ッ ــوق الاماني has a reputation beyond reputeشــ ッ ــوق الاماني has a reputation beyond reputeشــ ッ ــوق الاماني has a reputation beyond reputeشــ ッ ــوق الاماني has a reputation beyond reputeشــ ッ ــوق الاماني has a reputation beyond reputeشــ ッ ــوق الاماني has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]

اوسمتي

قلوب أحضان ولدي



💢أحضان ولدي💢


الزوج : الو .. أنا في الطريق هل تحتاجين أى شئ اشتريه وانا قادم؟
الزوجة :لا.. لا شئ ..
الزوج : تمام .. إذن مسافة الطريق وأكون في البيت
جهزي الغداء لأني جائع
الزوجة : حاضر
تركت هاتفها نسيت أن تغلقه ....
وقبل أن يقفل الزوج هاتفه ..
سمع زوجته وابنه سمير يتحدثون....
سمير : هل سأل عني بابا؟ ..
الأم : أكيد يا حبيبي .. هو يحبك كثيرا
سمير: أنا متأكد هو لم يسأل عني ..
هو لو يحبني كما تقولين لعلمني الشطرنج رغم الحاحي عليه ..
وكان الأب لا يزال يضع الهاتف على أذنه ويسمع ثم أوقف السياره لكي يستمع بوضوح إلى حديثهم.......
سمع سمير يكمل حديثه و يقول لها ..
هل تذكرين الشطرنج الذي حصلت عليه كهدية لنجاحي السنة الماضيه ..
تمنيت أن يعلمني طلبت منه فعلمني حركتين ..ثم جاءه اتصال فتركني وذهب وكلما طلبت منه تعليمي يكون مشغولا .
هل تعرفين من علمني للشطرنج؟..
والد صديقي أحمد ..
عندما سمعني أتوسل بأبنه أحمد أن يعلمني قال لي تعال اعلمك.....
.
الأم : اخفض صوتك لأنه على وشك الوصول ..
كل هذا وهو يسمع
سمير :هل أصارحك بشئ يا أمي
عندما أذهب إلى بيت أحمد صديقي ويعود أبوه من العمل...يستأذن احمد مني ليفتح الباب لأبيه..
وعندما يفتح الباب يسلم على ابيه يسأله ابوه وهو يفتح يداه اين حضن أحمد ؟ فيقول له أحمد هنا ويرمي بنفسه في حضن أبوه وبعدها يعود لنكمل اللعب
..
الكلمة هزته كثيرا وهو يجلس في السياره ..
أم سمير حضنت ولدها بقوة وقالت له ..ألم احضنك أنا كل يوم عند عودتك من المدرسة .. ..
وهنا سمع الكلمة اللي فتحت سيول دموعه ..
وهو لا يزال في السيارة ..
قال لها ياأمي .. أنا جائع لحضن ابي ..
قالت له .. يا سمير أبوك يعود وقد انهكه التعب
قال لها .. اعرف ويحمل معه دائما احتياجات البيت ..وعندما يجلس ليستريح يمسك الهاتف ويكمل اتصالاته
..
وبعدها طلب سمير من أمه هاتفها ليلعب به حتى يحين موعد الغداء
بسرعة أقفل أبو سمير الخط قبل يحس ابنه .
..
أخذ يفكر في كلام ولده .
فبدأ يعيد علاقته في بيته كشريط سنيمائي ..
ويعيد الكلام الذي سمعه..
فكانت مشاعره تتهز ..
وسأل نفسه سؤال
كيف عدّت سنين من عمر ابنه..
من غير ان يفكر بأحتضانه ؟
ساعتها حس ..
إنه هو المحتاج كثيرا لحضن ولده ..
مر على محل ..
واشترى شطرنج جديد ..
وغلفه كأحلى هدية ..
ورجع مسرعا الى البيت ..
لم يكن يعرف ماذا سيفعل.او كيف يبدا
كل الذي كان يعرفه أنه عليه تغيير نفسه وتصليح الاوضاع ..
ترك اوراق عمله فى سيارته ..
لم يكن في يده غير الهديه
..
وقف بالهدية على باب الشقة ..
ولم يفتح الباب بالمفتاح ..
رن الجرس ..
لأنه يعلم أن سمير سوف يجري ليفتح الباب ...
وعندما فتح سمير الباب ..
وجد أبوه واقف يحمل الهدية ..
ووعلى وجهه ابتسامة حب عريضه ..
لم يراها سمير من قبل
قالت الام: من ياسمير ..
قال لها .. إنه أبي
علق سمير عينيه على الهديه ..
و قال في سره ..
أكيد هي ليس لي ..
دخل أبوه ..
قفل سمير الباب
وهو فى طريق عودته لغرفته ..
كان أبوه لا يزال واقف على الباب ..
سمع أبوه يقول له .. أين حضن سمير؟
تسمرسمير في مكانه .. وبدأ يدور براسه
كأنه يبحث ليتأكد إن ما سمعه صح
قال له .. هل قلت شيئا يا أبي ..
قال له .. نعم قلت لك أين حضن سمير؟؟ ..
صرخ سمير وهو يفتح ذراعيه ويرتمي في حضن أبوه ..
هذاااا حضننن سمييير..
رمى أبوه الهدية على الأرض ..
وحضن ابنه ..
وظل يقبل ابنه في كل مكان وهو يحمله ..
وكأنه يراه للمره الأولى ..
خرجت الأم من المطبخ ..
وهي تقول حالاً سيكون الغداء جاهـــز ....
فوقفت مكانها مستغربه وهي تشاهد زوجها يحمل سمير ..
وكأن الاتنين في دنيا ثانية حتى لم ينتبهوا لدخولها ..
ثم جلس وهو في حضنه
وهمس لزوجته أن تؤجل الغداء ....
مر الوقت وسمير لا يريد أن يترك حضن أباه حتى غط في نوم عميق .. وبعدها نام الأب الذي أدرك أنه هو من كان الجائع الأكثر لحضن ولده .. ..
استيقظ سمير .
نظرالى أبيه وهو نائم ..
ابتسم وقرص نفسه ليتأكد أنه ليس حلم..
وأكمل نومه ..
لكنهم لما استيقظوا......
كانت هناك حياة جديدة أجمل تنتظرتهم....

🦋انتبهوا الى تصرفاتكم مع اولادكم ..لا تتركوهم يحسوا بالغيرة من بيوت أصحابهم ..
دعوهم يشعروا بدفء أحضان البابا والماما لأنهم اذا لم يجدوا الدفءبأحضانكم داخل البيت سوف يبحثون عنه في الخارج..
وما يكون بالخارج سوف يكون ..
ثمنه غالى ..وأنتم من سيدفع الفاتورة ..



🦋سمیر موجود فى بيوت الکثیر ..وهناك أيضا الكثير من الآباء والأمهات جائعین لحضن أولادهم ..أشبعوا من أولادكم وأشبّعوهم منکم قبل فوات الاوآن...



 توقيع : شــ ッ ــوق الاماني


اللــھــم لا تكسر لي قلب ولا خاطر



حين اذهب الى السماء دون أن أودعكم فاهمسوا لي بدعوات خفيۃ دائماً




شكراً لادارة منتدى جمانۃ علے التكريم الأكثر من رائع



قديم 06-02-2020, 11:36 AM   #2


الصورة الرمزية واثـــ الخطوة ـــــق
واثـــ الخطوة ـــــق متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل :  Sep 2015
 أخر زيارة : اليوم (12:43 AM)
 المشاركات : 81,626 [ + ]
 التقييم :  455574
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
لوني المفضل : Blue

اوسمتي

افتراضي



طرح جميل و رائع يستحق الشكر و التقدير

بارك الله فيك و ننتظر منك الجميل و المميز دوما

تقديري لك


 
 توقيع : واثـــ الخطوة ـــــق





قديم 08-10-2020, 01:35 PM   #3


الصورة الرمزية الدهيمانة
الدهيمانة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1227
 تاريخ التسجيل :  Oct 2018
 أخر زيارة : 08-10-2020 (01:37 PM)
 المشاركات : 39 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : أ‌أ‡أ‘أ›
افتراضي



قصةمعبرّة ...جزاك الله خيرا


 

 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

مركز تحميل Top4toP


الامتدادات المسموحة: PMB | JPG | JPEG | GIF | PNG | ZIP

الساعة الآن 06:19 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
new notificatio by 9adq_ala7sas