صفحات من حكايتنا مينا الروايات وامواج من القصص القصيرة -للمنقــول-

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 02-08-2021, 02:26 PM
صمتّ غير متواجد حالياً
اوسمتي
وسام تواجد عطر 
لوني المفضل أ‌أ‡أ‘أ›
 رقم العضوية : 1040
 تاريخ التسجيل : May 2018
 فترة الأقامة : 1116 يوم
 أخر زيارة : 05-30-2021 (10:18 PM)
 المشاركات : 948 [ + ]
 التقييم : 4024
 معدل التقييم : صمتّ has a reputation beyond reputeصمتّ has a reputation beyond reputeصمتّ has a reputation beyond reputeصمتّ has a reputation beyond reputeصمتّ has a reputation beyond reputeصمتّ has a reputation beyond reputeصمتّ has a reputation beyond reputeصمتّ has a reputation beyond reputeصمتّ has a reputation beyond reputeصمتّ has a reputation beyond reputeصمتّ has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]

اوسمتي

افتراضي كيس من البصل



يحكي أن ذات يوم تقدم رجل الي خطبة فتاة ابنة رجل تقي كريم،
وافق الأب علي الزواج وبارك لهما
وقد اختار ان يكون مهر ابنته كيس من البصل !
وبالفعل تزوجت الفتاة ومر وقت طويل ...
ثم اشتاقت الفتاة الي رؤية اهلها
وطلبت من زوجها ان يقوما معاً لزياتهم خاصة أنه قد أصبح لديها طفلاً رضيعاً
وفي الطريق الي بيت الاهل كان هناك نهر لابد أن يقطعوه بين بيتهم وبيت اهل الفتاة،
فحمل الرجل طفله وترك زوجته وراءه تقطع النهر بمفردها .

وخلال مرور الزوجة زلت قدمها وسقطت في النهر
وعندما استغاثت بزوجها رد عليها قائلاً :

انقذي نفسك فما ثمنك إلا كيس من البصل،

إلا أن الله سبحانه ارسل إليها من أنقذها،
عادت الفتاة الي بيت ابيها وقصت عليه ما حدث معها،
عندها قال الاب لزوج ابنته خذ طفلك ولا تعود الينا ولا ومعك كيس من الذهب .

مرت الايام وكان الطفل يبكي ليل نهار لأنه بحاجه الي والدته،
وكلما حاول الزوج ان يرجع إليه زوجته من ابيها كان الرفض يسبقه
لأن زوجته الاولي واهلها ذوي سمعة طيبة،
وما حصل من سوء تفاهم سيكون حتماً هو سببه،
فكان لابد للزوج من ان يقوم بجمع كيس الذهب
التي طلبه والد زوجته حتي يستطيع اعادتها،
مرت سنوات طويلة اشتغل الزوج ليل نهار حتي تمكن من ان يأتي بكيس الذهب .

عندها ذهب مسرعاً مقدماً كيس الذهب لزوجته واهلها،
حينها وافق الاب ان تعود ابنته الي بيت زوجها،
وفي طريق العودة عندما ارادت الزوجة ان تضع رجلها في الماء حتي تعبر النهر ،
قفز الزوج سريعاً وقام بحملها علي ظهره ليعبر بها وهو يقول :
حبيبتي انتي غالية، ومهرك يقصم الظهر، فقد دفعت فيك ذهباً،
عندما قصت الابنة علي ابيها ما حدث ضحك قائلاً :
عندما عاملناه بأصلنا خان ،
و عندما عاملناه بأصله صان ..!!!

فعلا..
اذا اكرمت الكريم ملكتهُ
واذا اكرمت اللئيم تمردا.

.


مما رآق لي



 توقيع : صمتّ

.



بين الأمـــل ومصارع الهم واليــآس
" تآآيــه وأدور بالوجيه،ابتسامه "

رد مع اقتباس
إضافة رد

جديد منتدى صفحات من حكايتنا

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

مركز تحميل Top4toP


الامتدادات المسموحة: PMB | JPG | JPEG | GIF | PNG | ZIP

الساعة الآن 06:34 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
new notificatio by 9adq_ala7sas