العودة   منتديات جمانه > معتكف الروح > نسائمُ روحانيةِ

نسائمُ روحانيةِ { وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنْفَعُ الْمُؤْمِنِينَ } كل ما يتعلق بديننا الاسلامي الحنيف ، مواضيع دينيه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-16-2021, 05:14 PM   #265


الصورة الرمزية رحال بصمت ...
رحال بصمت ... غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1339
 تاريخ التسجيل :  Aug 2019
 أخر زيارة : اليوم (04:48 PM)
 المشاركات : 218 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : أ‌أ‡أ‘أ›
افتراضي








.



يا رفاق ...
هناك من اشتهوا التوبة في ساعة الرحيل
فلم ينالوها !!...
فاجتمعت عليهم سكرة الموت بحسرة الفوت ...
فيا من تشتهي التوبة جدد وأقبل على مولاك
قبل ان يحال بينك وبينها !!...

فها هو عمرو بن العاص يرى ميتًا يقبر
فأسرع الى المسجد فصلى ركعتين ...
فقيل له لما فعلت هذا ؟
قال المقبرة فتذكرت قول الله جل وعلا :
‏﴿ وَحِيلَ بَيْنَهُمْ وَبَيْنَ مَا يَشْتَهُونَ ﴾ .
فأشتهيت الصلاة قبل ان يحال بيني وبينها ...

يا رفاق ...
يا من تشتهي بر والديك برهم
قبل ان يحال بينك وبينها ...
يا من تشتهي صلة الرحم صلها
قبل ان يحال بينك وبينها ...
يا من تشتهي الصدقات وفعل الخيرات افعلها
قبل ان يحال بينك وبينها ...
يا من تشتهي الصيام والقيام اعملها
قبل ان يحال بينك وبينها ...

يا رفاق ...
ما زلنا في زمن المهلة فأعدوا
الزاد من الأعمال الصالحات
فإن سوق العمل الصالح اليوم ميسورة
فسارع لأخذ نصيبك منها
قبل أن يحال بينك وبينها !!

لهذا أحبتي أحببت تذكيركم
بصيام يوم غدٍ الخميس ...

وحذاري أن ...
تجتمع سكرة الموت بحسرة الفوت
فلنتدارك اعمارنا قبل الندم والحسرة ...

ولنكن معهم ...
أو مذكرًا بشأنهم ...
وما أجمل وأفضل
أن تعمل كلا الأمرين ...







 
 توقيع : رحال بصمت ...



رد مع اقتباس
قديم 06-17-2021, 06:44 PM   #266


الصورة الرمزية رحال بصمت ...
رحال بصمت ... غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1339
 تاريخ التسجيل :  Aug 2019
 أخر زيارة : اليوم (04:48 PM)
 المشاركات : 218 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : أ‌أ‡أ‘أ›
افتراضي







.


للتذكير ...
بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ...
﴿ إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا ﴾.

يا رفاق ...
كان النبي صلى الله عليه وسلم أحسن الناس
خلقًا وأكرمهم وأتقاهم ...
قال تعالى مادحًا وواصفًا خُلق نبيه
صلى الله عليه وسلم :
﴿ وَإِنَّكَ لَعَلَىٰ خُلُقٍ عَظِيمٍ ﴾.

وسئلت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها
عن خلق النبي عليه الصلاة والسلام ،
فقالت : " كان خلقه القرآن " .
رواه مسلم ...

فأكمل المؤمنين إيمانًا بالنبي صلى الله عليه وسلم وأعظمهم اتباعًا له ...
وأسعدهم بالاجتماع معه ...
المتخلقون بأخلاقه
المتمسكون بسنته وهديه ...

يا رفاق ...
ألا وصلوا وسلموا رحمكم الله على البشير
النذير والسراج المنير صاحب الخلق الرفيع
والأدب النبيل محمد بن عبدالله عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم ...


" اللهم صل على محمد عبدك وعلى آله وأزواجه وذريته، كما صليت على إبراهيم وآل إبراهيم، وبارك على محمد وآله وأزواجه وذريته، كما باركت على إبراهيم وآل إبراهيم إنك حميد مجيد"









 

رد مع اقتباس
قديم 06-18-2021, 02:16 PM   #267


الصورة الرمزية رحال بصمت ...
رحال بصمت ... غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1339
 تاريخ التسجيل :  Aug 2019
 أخر زيارة : اليوم (04:48 PM)
 المشاركات : 218 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : أ‌أ‡أ‘أ›
افتراضي







.


‏يا رفاق ...
تداركوا الوقت وارفعوا ايديكم للمولى
بالدعاء لكم ولمن تحبون فقد قرب الموعد ...
فها نحن في آخر ساعة من هذا اليوم ...

يا رفاق ...
إذا تصعبت عليكم الأمور ...
وادلهمت الخطوب ... وأوجعكم الألم ...
وتعاظمت لديكم الأمور والصعوبات ...
تذكروا أن الله قدير أن يشفيك ويسعدك ...
ويفرج همك ويحقق مرادك ...
ويخذل أعدائك وكل من أراد بك شرًا ...
فرحمته وسعت كل شيء ...
فإنه يغير كل شيء في لحظة فلا مستحيل
ورب المستحيل موجود ...
نعم استحضروا هذه الآية :
﴿ أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ﴾ .
بلى يا رب نعلم يقينًا أنك على كل شيء قدير ...
وأن السعادة بقدرتك فاسعدنا
سعادة لا نشقى بعدها ...

اللهم ارزقنا حلو الحياة وخير العطاء ...
وسعة الرزق وراحة البال ولباس العافية ...
ورضاء النفس وزكاة الروح وزينة العقل ...
وطهارة القلب ...
واجعلنا ممن تزودوا بالتقوى وفازوا بالحسنى ...

اللهم فرج هم كل مهموم ونفس كرب كل مكروب ...
وأقض دين كل مديون وأشف كل مريض ...
ويسر كل أمر عسير وأرحم موتى المسلمين ...

يا رفاق ...
ادعوا الله وأنتم موقنين بالإجابة ...
وأضيفوا إلى قوة الدعاء قوة اليقين ...
فأنتم تدعون الذي لا يعجزه شيء
في الأرض ولا في السماء ...
نعم ثقوا بقدرته ولذوا بجناحه ...
وانطرحوا بين يديه وأحسنوا الظن به ...
فما خاب من طرق بابه ...

ولا تنسوا اخوانكم في كل
مكان من الدعاء لهم ...

الحو بالدعاء ...
لعل فيكم من لو أقسم
على الله ﻷبره ...

... واذكروني بدعوة ...









 

رد مع اقتباس
قديم 06-20-2021, 04:30 PM   #268


الصورة الرمزية رحال بصمت ...
رحال بصمت ... غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1339
 تاريخ التسجيل :  Aug 2019
 أخر زيارة : اليوم (04:48 PM)
 المشاركات : 218 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : أ‌أ‡أ‘أ›
افتراضي





.


اعلموا يا رفاق ...
إن هذه الدنيا دار التواء لا دار استواء
ومنزل ترح لا منزل فرح ...
فمن عرفها لم يفرح لرخاء ولم يحزن لشقاء ...

قد جعلها الله دار بلوى وجعل الآخرة دار عقبى
فجعل بلاء الدنيا لعطاء الآخرة سببًا ..
وجعل عطاء الآخرة من بلوى الدنيا عوضًا ...
فيأخذ ليعطي ويبتلي ليجزي ...

ولهذا ...
خاب وخسر من تعلق بحياة هذه حقيقتها
وفاز وغنم من تعلق بآخرة هذه حقيقتها ...

فلا تندم على فوات شيء من نعيم الدنيا
لأن نهاية مصيره الفناء ...
بل اكسب شيئًا من نعيم الآخرة
لأن بذل الجهد للجنة بقاء ...

قال تعالى :
﴿ وَلَلدَّارُ الْآخِرَةُ خَيْرٌ لِلَّذِينَ يَتَّقُونَ أَفَلَا تَعْقِلُونَ ﴾

فاطرق كل باب خير في الدنيا
لعلها تقربك عند ربك في الآخرة ...

لهذا أحبتي أحببت تذكيركم
بصيام يوم غدٍ الاثنين ...

واعلم أن ...
لا خير في سَعة الدنيا وكثرة رزقها
إذا ضيعت نعيم الآخرة ...

فإذا تراخت عزيمتك فأعلمها
بأن الآخرة هي الباقية ...
قال تعالى:
﴿ وَالْآخِرَةُ خَيْرٌ وَأَبْقَىٰ ﴾.

صم وخذ اجر من تذكره بالصيام ...


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
دعاء،حدية،أية

جديد منتدى نسائمُ روحانيةِ

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

مركز تحميل Top4toP


الامتدادات المسموحة: PMB | JPG | JPEG | GIF | PNG | ZIP

الساعة الآن 04:49 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
new notificatio by 9adq_ala7sas